كوفيد 19: غرفة التجارة والصناعة والخدمات تساهم بمليون درهم

قررت غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الشرق المساهمة بمبلغ قدره مليون درهم في الصندوق الخاص بتدبير جائحة كورونا فيروس (كوفيد 19) الذي أحدث بتعليمات من صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وأفاد بلاغ لغرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الشرق بأن هذه المساهمة تندرج في إطار التعبئة الوطنية الشاملة التي تعيشها المملكة للحد من آثار وتبعات جائحة فيروس كورونا المستجد، وتماشيا مع تعليمات صاحب الجلالة الملك محمد السادس الداعية إلى توفير شروط تمويل الإجراءات الوقائية لمواجهة هذا الوباء والحد من آثاره.

وأضافت الغرفة أن المبادرة تجسد أيضا انخراطها في الدينامية الوطنية للتضامن والتآزر المنبثقة من روح المجتمع المغربي وتقاليده الأصيلة، كما تأتي تفاعلا مع مقتضيات الدستور ذات الصلة، والذي ينص على ضرورة أن يتحمل الجميع بصفة تضامنية التكاليف والأعباء الناجمة عن الآفات والكوارث المختلفة.

وكانت عدد من المقاولات والمؤسسات الوطني والهيئات المهنية أعلنت عن المساهمة في الصندوق الخاص بتدبير جائحة كورونا بهدف مواجهة الآثار الاقتصادية والاجتماعية لانتشار الوباء.