الزاوية الهبرية الدرقاوية تحيي موسمها السنوي

نظمت الزاوية الهبرية الدرقاوية، مؤخرا بالدروة، جماعة أغبال (اقليم بركان) الدورة ال 120 لموسمها الديني السنوي بمشاركة العديد من المريدين من المغرب والخارج.

واشتمل الحدث الذي أقيم على مدى ثلاثة أيام على أنشطة متنوعة من أمسيات دينية وجلسات للسماع الصوفي (العمارة) وعروض لفن التبوريدة.

كما عرف الموسم الديني تنظيم لقاء حول مساهمة الزاوية الهبرية الدرقاوية في المجال الصوفي والتربية الروحية والارتقاء بالروح، بمشاركة مريدين وشخصيات أكاديمية مغربية وأجنبية.

وقال شيخ الطريقة الهبرية الدرقاوية، زكرياء الهبري، في تصريح ل M24، إن الموسم تميز ببرنامج غني طبعته أمسيات روحية وأنشطة ثقافية وندوات في مسعى لتعزيز الروابط بين مريدي الطريقة وصيانة التراث الصوفي.

وأبرز مقدم الطريقة الهبرية في مدينة أحفير، أحمد العثماني، أن هذه الطريقة تسهر منذ تأسيسها عام 1850 على الحفاظ على قيم التراث الصوفي خصوصا من خلال هذا الموسم السنوي الذي يستقطب العديد من المريدين من المغرب والخارج لتسليط الضوء على الابعاد الروحية والثقافية لهذه المدرسة الصوفية.