يوم دراسي حول المالية المحلية والتنمية المستدامة في أكتوبر

ينظم مركز الدراسات والبحوث الإنسانية والاجتماعية بوجدة يوم 31 أكتوبر المقبل، أشغال يوم دراسي تحت عنوان ” المالية المحلية والتنمية المستدامة”.

وأوضح المنظمون أن هذا اللقاء المنظم بشراكة مع كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بوجدة يروم التفكير في جميع الجوانب المالية التي يتعين تعبئتها لتمكين الجماعات المحلية من تحقيق رهانات التنمية المستدامة.

وأفادت وثيقة للمنظمين أن هذا اللقاء يهدف إلى جمع أكبر عدد ممكن من المهتمين بمشاركة اقتصاديين وأكاديميين وفاعلين من القطاع العام والخاص والمجتمع المدني، للتفكير في مسألة التنمية المستدامة التي “تطرح مشكلة الجمع بين النمو الاقتصادي والتماسك الاجتماعي والحفاظ على الموارد الطبيعية”.

وعلى المستوى الدولي، أصبحت الجماعات المحلية منخرطة بشكل أكبر في سياسات التنمية المستدامة، على اعتبار أن أهدافها تختلف حسب خصائص كل منطقة، وأن رهانات التنمية الترابية تختلف من منطقة إلى أخرى.

وأوضح المصدر ذاته أنه من أجل تبني سياسة عمومية فعالة تشكل محركا حقيقيا للتنمية المستدامة، يتعين على السلطات المحلية التوفر على الموارد المالية الضرورية وإيجاد التوازن المطلوب بين مختلف مصادر التمويل الممكنة.

وسيبحث المشاركون في هذا اليوم الدراسي عدة محاور من بينها “التنمية المستدامة بالمغرب: الرهانات والتحديات”، و”الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة”، و”الترسانة القانونية للتنمية المستدامة في المغرب”، و”المالية المحلية والانتقال إلى الاقتصاد الأخضر والشامل”.