تثمين النباتات الطبية محور ملتقى علمي بتاوريرت

تاوريرت، 27 أكتوبر 2018 – شكل موضوع تثمين النباتات العطرية والطبية، بما يضمن تسويقها بشكل أمثل على الصعيدين الوطني والدولي، محور الملتقى العلمي الثاني حول “الأزير وفوائده” الذي نظم اليوم السبت بتاوريرت.

تاوريرت، 27 أكتوبر 2018 – شكل موضوع تثمين النباتات العطرية والطبية، بما يضمن تسويقها بشكل أمثل على الصعيدين الوطني والدولي، محور الملتقى العلمي الثاني حول “الأزير وفوائده” الذي نظم اليوم السبت بتاوريرت.

ودعا المشاركون في هذا الملتقى، الذي التأم خلاله مهنيون وجامعيون وفلاحون، إلى جعل هذا القطاع، الذي يعد موردا للمواد الأولية، قطاعا مصنعا يمنح منتوجات جيدة ذات قيمة مضافة عالية.

كما حثوا على تنظيم هذا القطاع وإحداث أقطاب للكفاءات الجامعية في مجال النباتات العطرية والطبية وإرساء بنيات للبحث في هذا المجال ودعم المهنيين في استكشاف الأسواق.

من جانب آخر، أبرز المشاركون أن نبات الأزير، الذي يعد مصدر دخل للساكنة المحلية، يتم استعماله على نطاق واسع في مجالات الصحة ومستحضرات التجميل والصناعة الغذائية، مضيفين أن هذا النبات، الذي ينمو بوفرة في جهة الشرق والأطلس المتوسط، يتميز بغناه من حيث الجزيئات الحيوية النشطة.

وشكل هذا اللقاء، الذي نظمته شعبة الكيمياء بالكلية متعددة التخصصات بالناظور بتعاون مع جمعية “أزير” للتنمية المستدامة (تاوريرت)، فرصة لتقاسم ونشر الأشغال العلمية الحديثة حول الأزير وتقديم أمثلة حول إمكانيات تثمينه اقتصاديا.

كما مثلت هذه التظاهرة العلمية مناسبة لتبادل المعارف والمعلومات حول الآثار النافعة لنبات الأزير من خلال النقاشات العلمية، فضلا عن التداول بشأن أوجه التعاون الممكنة بين مختلف الباحثين والفاعلين المحليين الذين يهتمون بتطوير مجال النباتات العطرية والطبية.

وفضلا عن ذلك، توخى هذا الملتقى العلمي الانفتاح على المهنيين، لا سيما من خلال إقامة معرض للمنتوجات المحلية من طرف التعاونيات المعنية.

وبحسب المنظمين، فإن هذه الندوة تندرج في سياق جهود شعبة الكيمياء بالكلية متعددة التخصصات بالناظور، التي تعمل، منذ أعوام، على تطوير أبحاث متعلقة باستخلاص وتثمين نباتات عطرية وطبية.