إيقاف شخص بجماعة بني شيكر للاشتباه في انتمائه لجماعة إرهابية

أعلن المكتب المركزي للأبحاث القضائية، التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أنه تمكن، اليوم الجمعة، بتنسيق مع الحرس المدني الإسباني، من إيقاف شخص، يبلغ من العمر 19 سنة، بجماعة بني شيكر بإقليم الناظور، موضوع مذكرة بحث دولية للاشتباه في انتمائه لجماعة إرهابية، وذلك في إطار الجهود المبذولة من أجل رصد العناصر المتشددة الحاملة لمشاريع إرهابية.

وذكر بلاغ للمكتب المركزي للأبحاث القضائية أن التحريات الأولية أكدت تشبع المعني بالأمر بالفكر المتطرف، وانخراطه التام في الدعاية والترويج لفائدة تنظيم “داعش” والإشادة بأعماله الدموية. كما أثبتت الأبحاث، التي باشرتها المصالح الأمنية للبلدين سعي هذا المتطرف إلى تطوير قدراته المعرفية في مجال صناعة المتفجرات والبحث عن أسلحة نارية قصد استخدامها في تنفيذ عمليات إرهابية نوعية، وذلك بتنسيق مع مقاتلي التنظيم السالف الذكر بالساحة السورية العراقية.

وأضاف المصدر ذاته أن هذه العملية تؤكد استمرار التهديدات الإرهابية لأنصار ما يسمى بتنظيم “الدولة الإسلامية”، استجابة للدعوات المتكررة للخليفة المزعوم القاضية بالقيام بعمليات إرهابية بمختلف بقاع العالم.

وسيتم، حسب البلاغ، تقديم المشتبه فيه إلى العدالة فور انتهاء الأبحاث التي تجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.