إقليم فجيج: تهيئة أزيد من 300 كلم من المسالك القروية بآليات مجلس جهة الشرق

بلغت المسافة المنجزة من المسالك القروية على مستوى مختلف جماعات إقليم فجيج، بواسطة آليات مجلس جهة الشرق، إلى حد الآن، أزيد من 300 كيلومتر.

وبحسب بلاغ لمجلس الجهة، فقد هم هذا البرنامج على صعيد الإقليم، كل من جماعات تندرارة وبني كيل وبوعنان وبني تجيت، كما سيتم تنفيذه في الجماعات الأخرى، بغية تيسير ظروف تنقل الساكنة، وذلك بالنظر إلى صعوبة المسالك ووعورتها.

وبجماعة عبو لكحل، تقوم آليات مجلس الجهة بتهيئة الطريق الرابطة بين إش والشافع ولملاليح، بحسب ما قال محمد المنير، المسؤول عن آليات مجلس الجهة، مضيفا أن هذه الآليات ستنتقل إلى جماعة بوشاون وبومريم، لمواصلة عمليات فتح المسالك الطرقية القروية.

والى جانب برنامج فتح وتوسعة هذه المسالك بالجماعات القروية لإقليم فجيج، يضيف البلاغ، فإن هذه الأخيرة استفادت من برامج مجلس الجهة التي تروم تعزيز وتطوير البنيات التحتية بالإقليم، والرفع من جودة الخدمات الأساسية، خاصة بالوسط القروي.

ويتطلع مجلس الجهة إلى تهيئة أزيد من 2500 كيلومتر من المسالك الطرقية القروية قبل انتهاء ولايته الحالية، عبر استغلال الآليات والشاحنات التي توجد في ملكية المجلس. ويتعلق الأمر بتعزيز البنيات التحتية بالجهة، لاسيما تقوية الشبكة الطرقية القروية.