إقليم جرسيف: افتتاح وحدة لصناعة النسيج بتادارت بكلفة 10 ملايين درهم

تادارت (إقليم جرسيف)، 6 يناير 2018 – جرى، أمس السبت بالجماعة القروية تادارت في إقليم جرسيف، افتتاح وحدة لصناعة النسيج، بكلفة إجمالية بلغت 10 ملايين درهم.

تادارت (إقليم جرسيف)، 6 يناير 2018 – جرى، أمس السبت بالجماعة القروية تادارت في إقليم جرسيف، افتتاح وحدة لصناعة النسيج، بكلفة إجمالية بلغت 10 ملايين درهم.

وترأس حفل تدشين هذه الوحدة، التابعة لمجموعة “فيندي”، عامل إقليم جرسيف حسن بن الماحي ورئيس مجلس جهة الشرق عبد النبي بعيوي والمدير التنفيذي للمجموعة سعيد برنيشي.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أكد السيد بعيوي أن هذه الوحدة الصناعية، التي وفرت 300 منصب شغل، تساهم في الحد من البطالة بالإقليم وتحسين دخل الساكنة، مضيفا أن هذه الوحدة هي مشروع صناعة النسيج الرابع الذي استفاد، خلال ثلاث سنوات، من دعم مجلس الجهة.

وأبرز أن هذا المشروع يندرج في إطار الدعم المقدم للاستثمارات من طرف مجلس الجهة، الذي “يظل رهن إشارة المستثمرين”، لافتا إلى أن قطاع النسيج أحدث 5000 منصب شغل على صعيد الجهة.

من جهة أخرى، قال السيد بعيوي إنه سيتم قريبا افتتاح وحدة لتثمين القمرون، بكلفة إجمالية تقدر ب 9 ملايين درهم، ومن المنتظر أن توفر حوالي 800 منصب شغل.

من جانبه، أشار السيد برنيشي إلى أن هذا المشروع استفاد، في إطار مخطط التسريع الصناعي، من دعم وزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، فضلا عن الدعم المقدم من طرف مجلس الجهة.

ومن شأن هذه الوحدة الجديدة، التي تمتد على مساحة 7108 متر مربع، من بينها 1968 متر مربع مغطاة، وتوظف التكنولوجيا الحديثة في عقلنة الموارد الطاقية، أن يكون لها وقع سوسيو اقتصادي إيجابي على الجماعة القروية تادارت بما يساهم في تعزيز الدينامية الاقتصادية لإقليم جرسيف، بحسب ما قال السيد برنيشي.

وأضاف أن إنتاج هذه الوحدة سيوجه كليا إلى التصدير، لا سيما نحو السوق الألماني.

يذكر أن مجلس الجهة أعد دفتر تحملات خاصا بتشجيع الاستثمار يتضمن مجموعة من التحفيزات، من قبيل تقديم الدعم المالي، ومرافقة حاملي المشاريع الاستثمارية، وتمتيع المستثمرين بجملة من الامتيازات تتمثل في دعم اقتناء العقار، إضافة إلى تقديم منح التشغيل.